الفئات: حول البواسير
كيف يتم الفحص الطبي عن البواسير؟

هناك العديد من المرضى الذين يتجنبون الذهاب إلى الطبيب ليس فقط عندما تكون هناك أعراض أساسية مثل الحكة و بعض الألم بل أيضا عندما يكون هناك نزيف وسيلان. على أي، لا يمكن تجاوزها بالاحتياطات الأساسية بعد مرحلة معينة و يتوجب حينها إجراء عملية جراحية. إنه طابو لعدة أشخاص و لكن إذا تطور المرض، يمكن أن يحس المريض بألم أكثر و سيحتاج عملية، لذا من المهم التشخيص المبكر للبواسير و لهذا فالفحص الطبي هو ضرورة.

كيف يتم الفحص عن البواسير؟ هل هناك حاجة لأي استعدادات؟

يحس المريض براحة إذا أراح نفسه، زيادة على ذلك، هناك حاجة إلى تنظيف منطقة الدبر ما دام الفحص الطبي سيكون باليد و بصريا ليحس المريض و الطبيب بالراحة.
لأجل الفحص الطبي عن البواسير، سيعرف الطبيب حول شكايات المريض من خلال اسئلته. وإذا تطلب الأمر، سيكون هناك معالجة بصرية أو باليد.

لتشخيص البواسير، يجب رؤية البواسير، لهذا يجب على المريض الانحناء إلى الأمام على ركبتيه و عمل وضعية ركبة-مرفق. خلال هذا، جلد الدبر يمكن أن يكبر ليرى بوضوح. هذا كاف لتشخيص البواسير الخارجية.

إذا لم يكن هناك تشخيص وهناك مخاوف عن وجود البواسير في الفحص البصري، أولا يجب أن يكون هناك فحص أساسي يسمى الفحص الشرجي الذي ينجز بالإصبع. يمكن أن ترى أنها غير مريحة، و لكن سيوضع مزلق على طرف الإصبع و الدبر و يأخذ حدة الفحص مدة قصيرة، وليس متعبا، كلما كان المريض مرتخيا خلال الفحص كلما تم الفحص بسرعة.

إذا لم يكن الفحص البصري و اليدوي غير كافيان، ستكون هناك حاجة إلى فحص بجهاز يسمى أنبوب يدخل في المعي الغليظ تحت اسم تنظير الشرج، تنظير القولون.